البحث

شخصيات مشهورة مصنوعة بمهارة عالية في متحف الشموع في مدينة اسطنبول

يعتبر متحف الشمع “Balmumu”، الذي يقع في منطقة “لافنت” في مدينة إسطنبول، الأول والوحيد من نوعه في تركيا، الذي يعرض مجسمات وهياكل بشرية شمعية.

وهو متحف خاص تم افتتاحه في عام 2012 في مول سفير الكائن في منطقة ليفنت بشيكتاش السكنية في اسطنبول، حيث قامت السيدة جيل كوشان بصنع التماثيل الشمعية مستخدمة مواد واقعية للغاية والشمع.
يوجد فيه حوالي 60 تمثالا من الشمع للعديد من الشخصيات الهامة مثل أتيللا وإلفيس بريسلي ودافنشي وكارل ماركس وجلال الدين الرومي وأتاتورك ونابليون والعديد من الشخصيات التاريخية الأخرى وشخصيات لا تزال على قيد الحياة من جميع أنحاء العالم كلها مصنوعة من الشمع إلا أن الشعر واللحى مأخوذ من شعر بشري حقيقي، وهي بذلك تبدو وكأنها حقيقية، وهو اول متحف شمع افتتح في تركيا.

والجدير بالذكر ان تم عمل كل شخصية ما يقارب الثلاث اشهر ، وفقا للحجم الفعلي للعين الاصطناعية والأسنان والشعرالطبيعي باستخدام ادوات أعدت بعناية، لذلك عندما تدخل هذا المتحف تشعر انك تقابل شخصيات حلمت ان تقابلها على ارض الواقع وتعيش لحظات تنقلك من الماضي الى الحاضر وكأنك في ازمنة مختلفة وتمر عبر السنوات الطويلة بنظرة سريعة.

اقسام المتحف:

يتكون المتحف من 3 قاعات، القاعة الأولى تعرض شخصيات من التاريخ العثماني والإسلامي مثل السلطان “محمد الفاتح” و”جنكيز خان” و”الفارابي”. وتتيح هذه القاعة أيضا الفرصة لارتداء الملابس العثمانية التقليدية، والتقاط الصور مع الشخصيات والمنحوتات المجاورة، ومشاهدة حرم السلطان المعظم.

وفي القاعة الثانية يمكن للزوار مقابلة شخصيات تاريخية أوروبية وعالمية شهيرة مثل الرسام “ليوناردو دافنشي” والفيلسوف الألماني “كارل ماركس” والقائد الفرنسي “نابليون بونابرت”. وقد تم إحضار مجسمات ومنحوتات هذه القاعة قبل 13 عاما، من متحف بطرسبرج في روسيا.

ويوجد في القاعة الثالثة شخصيات من التاريخ الحديث مثل المغني الأمريكي “مايكل جاكسون”، وفرقة الموسيقى البريطانية “البيتلز”. صممت منحوتات هذا القسم عن طريق استخدام الأقنعة، التي أخُذت من وجوه وأيدي الأشخاص أنفسهم.

كما يمكن للزوار صنع مجسمات شمعية لأيديهم أو أقدامهم، والاحتفاظ بها كذكرى  لعدة سنوات.

حقوق النشر © شركة هادي للسياحة - جميع الحقوق محفوظة - 2020