البحث

مقهى بييرلوتي …. قصة عشق لمدينة اسطنبول

تقع منطقة “أيوب” (Eyüp) في مدينة إسطنبول، وتمتد من القرن الذهبي وصولا إلى شاطئ البحر الأسود. تبلغ مساحتها 223.78 كم مربع و تعدادها السكاني 345,790 نسمة.

كانت تستخدم منذ فترة طويلة كمكان للدفن، وذلك بسبب موقعها خارج إسطنبول، لذا فهي تعد موطنا للكثير من الكنائس المسيحية والمقابر الإسلامية. اكتسبت اسمها “أيوب” بسبب وجود ضريح ومسجد السلطان أبو أيوب الأنصاري فيها، والذي يعد معلمًا سياحيًا مهمًا في تركيا بشكل عام وإسطنبول بشكل خاص، حيث تكتظ المنطقة بالزوار المسلمين من جميع الأنحاء وتحديدا في صلاة الجمعة وفي شهر رمضان المبارك.

وأكثر الاماكن جمالاً في هذه المنطقة هو مقهى بيير لوتي والتي تقع على تلة مرتفعة تطل على خليج القرن الذهبي، وقد تمت تسمسة هذا المقهى يهذا الاسم اقتداءً بضيف منتظم كان يزورهذا المقهى لسنوات وهو المؤلف الفرنسي بيير لوتي الذي كان مولعاً جداً بمدينة اسطنبول، وكان يكتب رواياته وهو جالس بين رحاب هذا المقهى ، حيث كان يتردد هناك لكتابة قصائدة ورواياته

وهذه المنطقة فريدة من نوعها وتعتبر وجهة للسياح الاجانب يترددونها بكثرة نظرا للمنظر الرائع لهذا المكان حيث ستشاهد السوق الشعبي والمساجد وأبرز مناطق أسطنبول من الاعلى.

وتعتبر تلة بيير لوتي هي أحدى أهم وجهات السياح العرب والأجانب في اسطنبول، فمن فوق هذه التلة يمكنكم مشاهدة منظراً بديعاً للخليجن ويتم الصعود إلى أعلى التلة للوصول الى هذا المقهى المميز بواسطة التلفريك المقام على الخليج ومقابله تماما يمتد على طول الخليج مركز سوتلوجي الثقافي وهو أحد أكبر مراكز تركيا الثقافية، ويتوفر بالقرب من المقهى محلات تبيع الهدايا التذكارية والتحف التي ستربطكم بذكرى زيارة هذا المكان الجميل

حقوق النشر © شركة هادي للسياحة - جميع الحقوق محفوظة - 2022